سلة التسوق 0

نصائح لزراعة الطماطم والعناية بالمحصول

اختيار مكان مشمس

تحتاج شتلة الطماطم من ستّ إلى ثماني ساعات من الشمس يوميّاً، لذلك يُنصح دائماً بتوفير مكان مشمس لزراعتها في حال زراعتها في حديقة المنزل، وفي حال زراعتها في قوارير يُنصح بنقل القوارير إلى مكان مشمس لضمان حصول النباتات على حاجتها من أشعّة الشمس التي تساعد النبات على القيام بعمليّة التمثيل الضوئيّ الضروريّ لنموّ النبات

التربة المناسبة 

تحتاج كل شتلة إلى حوالي قدمين مكعّبين تقريباً من التربة الغنيّة بالمغذيات اللازمة، ويتم زراعة الشتلات عن طريق حفر حفرة لكل شتلة، مع مراعاة أن يكون عمق كل حفرة مناسباً ويغطّي ما بين سبعة إلى عشرة سنتيمترات من جذع الشتلة السفليّ، وينصح بزراعة الشتلات بشكل عمودي ومزج السماد مع التربة قبل نحو أسبوعين من بداية قطف ثمار الطماطم، ووضع صخور صغيرة في قوارير الشتلات في الأيام الصيفية، لتقليل عمليّة تبخّر الماء من التربة.

الري

تحتاج شتلات الطماطم إلى الريّ بالماء بشكل كافٍ ومنتظم في بداية زراعتها حتى لا تذبل وتتعفّن، وتحتاج تقريباً إلى حواليّ 16 ملليلتراً من الماء بشكل أسبوعيّ، أو أكثر في حال كان الطقس حارّاً وجافّاً، وبعد أن تبدأ الطماطم بالنضوج من الممكن تخفيف كميّة الماء المستخدم في الري

 

التقليم

ينصح بتقليم الأوراق القديمة الموجودة في أسفل جذع الشتلة، لتجنب إصابة الطماطم بالفطريات، كما أنّ تقليم الأوراق يساهم في حصول الشتلة على حاجتها من الماء والهواء القطف يُنصح بترك الطماطم على الشتلة لأطول فترة ممكنة حتى تنضج، أي حتى يصبح لونها أحمر بغض النظر عن حجمها، وأن تكون ليّنة القوام، وفي حال سقوطها قبل أن تنضج ينصح بوضعها في كيس ورقيّ، وتخزينها في مكان مظلم وبارد