سلة التسوق 0

جولة حول المحمية ونقاش حول المزروع فيها

Reem AlHabib زراعة

ما هي الزراعة العضوية؟

يوجد الكثير من التفسيرات والتعارف للزراعة العضوية إلى أنها كلها تجتمع على القول بأنها نظام يعتمد على إدارة النظام الايكولوجي بدلا من المدخلات الزراعية الخارجية. إنها نظام دراسة التأثيرات البيئية والاجتماعية المحتملة من خلال وقف استخدام المدخلات التخليقية مثل الأسمدة الاصطناعية والمبيدات التخليقية، والعقاقير البيطرية، والبذور والسلالات المحورة وراثيا، والمواد الحافظة، والمواد المضافة، والتشعيع. وتحل مكانها أساليب إدارة تتفق وخصائص كل موقع تحافظ على خصوبة التربة طويلة الأجل وتزيدها وتمنع الآفات والأمراض.

ريم هنا تشرح المزيد  من خلال جولة داخل المحمية والنقاش حول المزروع فيها  

"الزراعة العضوية عبارة عن نظام شامل لإدارة الإنتاج يروج ويعزز سلامة العظام الايكولوجي الزراعي بما في ذلك التنوع البيولوجي، والدورات البيولوجية والنشاط البيولوجي في التربة. ويركز على استخدام أساليب الإدارة بديلا من استخدام المدخلات غير الزراعية مع مراعاة الظروف الإقليمية التي تتطلب نظما متوائمة مع الظروف المحلية. ويتم ذلك من خلال استخدام، حيثما يكون ممكنا، الطرق الزراعية والبيولوجية والميكانيكية بدلا من استخدام المواد التخليقية، للاضطلاع بأي مهمة ميعنة داخل النظام" (هيئة الدستور الغذائي المشتركة بين منظمة الأغذية والزراعة ومنظمة الصحة العالمية 1999).
ونظم الزراعة العضوية ومنتجاتها ليست كلها معتمدة دائما، ويشار إليها على أنها "الزراعة أو المنتجات العضوية غير المعتمدة". ويستثنى ذلك نظم الزراعة التي لا تستخدم المدخلات التخليقية نتيجة لبعض العيوب (مثل النظم التي تفتقر إلى ممارسات بناء قوام التربة والأراضي التي تعاني من التدهور). ويمكن التعرف على ثلاثة قوى دافعة مختلفة للزراعة العضوية.

 



Older Post